منظمة أنا يقظ ترفض تبنّي الإستراتيجية الوطنية للحوكمة الرشيدة ومكافحة الفساد

w1

ترفض منظمة أنا يقظ تبني الإستراتيجية الوطنية للحوكمة الرشيدة ومكافحة الفساد التي تم توقيعها اليوم 09 ديسمبر 2016 بمناسبة اليوم العالم لمكافحة الفساد لاعتبار أن هذه الإستراتيجية في صيغتها الحاليّة عديمة الجدوى ولن تدفع بجهود محاربة الفساد. حيث أنه لم يتم تشريك أوسع عدد ممكن من المتدخلين في صياغة هذه الإستراتيجية ولم تكن هناك إستشارة شاملة للمجتمع المدني بخصوصها بل إقتصر الأمر على جمعيتين فقط. ويأتي مبدأ مقاطعة منظمة أنا يقظ لمسار صياغة هذه الإستراتيجية التي تم تأجيلها منذ سنة 2012 لعدة اعتبارات منها أننا:

  • نرفض أن تتم صياغة هذه الإستراتيجية من طرف شركة أجنبية خاصة لفائدة الدولة التونسية؛
  • نرفض الدور الذي يلعبه برنامج الأمم المتحدة الإنمائي PNUD في صياغة هذه الإستراتيجية الوطنيّة؛
  • نرفض عدم تشريك منظمات المجتمع المدني المحلي وإقصائها من الإدلاء برأيها وهو ما ترجم في عدم إمضاء أي جمعية على الوثيقة النهائية لهذه الإستراتيجية؛
  • نستغرب عدم تشريك السلك القضائي في صياغة هذه الإستراتيجية بالرغم من الدور الهام الذي يلعبه القضاء في محاربة الفساد؛
  • نستغرب التوقيع على ميثاق الإستراتيجية الوطنية للحوكمة الرشيدة ومكافحة الفساد قبل عرضه على الرأي العام و مناقشته خاصّة في ظلّ غياب ميزانية مخصصة من طرف الدولة لتنفيذ خطة العمل أو حتى لتنظيم حفل توقيع ميثاق الإستراتيجية الوطنية للحوكمة الرشيدة ومكافحة الفساد الذي تكفل برنامج الأمم المتحدة الإنمائي PNUD بتنظيمه لوجيستياً ومالياً.

Iwatch

هذا المقال منشور على موقع أنا يقظ

تاريخ النشر: 2016-12-09 || 18:00

الرابط: https://www.iwatch.tn/ar/article/265