التقرير السنوي لمركز يقظ لدعم و إرشاد ضحايا الفساد -2020

w1

سعيًا منها إلى حثّ المواطنين على التبليغ عن الفساد الإداري والمالي وخلق المناخ الملائم لتعزيز المحاسبة والمساءلة
والحد من الإفلات من العقاب، قامت منظمة "أنا يقظ" بدعم من منظمة الشفافية الدولية في أوت ٢٠١٥ بإنشاء
مركز يقظ لدعم وإرشاد ضحايا الفساد التابع لها.
ويعدّ مركز يقظ أول مركز في تونس لدعم وإرشاد ضحايا الفساد، وينتمي المركز إلى سلسلة من المراكز الموجودة في
أكثر من ٦٠ دولة في العالم وثاني مركز تم إنشاؤه في شمال إفريقيا بعد المغرب.
يعمل المركز على تقديم المساعدة للمبلغين وضحايا الفساد في صياغة الدعاوى القضائية ومتابعة قضاياهم إلى
جانب التحري في المعطيات المقدمة لتقصي الحقيقة. كما يساهم المركز في تحسين الإطار القانوني لمكافحة
الفساد في تونس وتشريك مختلف الأطراف في إيجاد الحلول المناسبة لترسيخ قيم النزاهة والشفافية في القطاع
العام والخاص وذلك عبر حملات المناصرة والأنشطة التوعوية الموجهة لصناع القرار والمواطنين كافةً.
وفي هذا الإطار، يتلقى المركز جميع البلاغات المتعلقة بمظاهر الفساد والتي من الممكن أن تشمل: الرشوة، المحاباة
والمحسوبية، إهدار المال العام، استغلال سلطة أو نفوذ، التحيل والتهرب الضريبي، تبييض الأموال، انعدام
الشفافية، رشوة جنسية، فساد سياسي، فساد إداري، إلخ. 

تجدون في هذا التقرير أكثر تفاصيل حول عمل المركز خلال سنة 2020.  

 

 

ملف مرفق :

https://www.iwatch.tn/ar/_السنوي3_lg-min.pdf


Iwatch

هذا المقال منشور على موقع أنا يقظ

تاريخ النشر: 2021-06-23 || 15:29

الرابط: https://www.iwatch.tn/ar/article/866