منظمة أنا يقظ تدين طرد المبلّغين عن الفساد في معهد بورقيبة للغات الحية وتساند اساتذة المعهد في اضرابهم

| 0 مشاركة
w1

تونس في 8 جانفي 2016

بيان

في إطار المبدأ الذي أنشئت من أجله منظمة "أنا يقظ " والمتمثل بالأساس في ترسيخ قيم الشفافية وتعزيز نظام النزاهة بمكافحة الفساد ،وباعتبار صعوبة تحقيقه بمفردنا فنحن نعوّل على المبلّغين الذين يحركهم هاجس الإصلاح عن طريق الإبلاغ عن حالات الفساد قصد الحدّ منه.

وبعدما تحقّق هاجسهم الـأوّل المتمثّل في محاسبة الفاسدين صلب معهد بورقيبة للغات الحيّة أضرب البارحة أساتذته على خلفية المظلمة التي تعرضت إليها زميلتهم نتيجة تبليغها عن الفساد المالي والإداري صلب المعهد وذلك برفعها الأمر إلى كلّ من رئيس جامعة تونس المنار ووزير التعليم العالي والبحث العلمي، وهو ما ساعد في استدعاء لجنة بيّن تقريرها توغّل الفساد صلب المعهد و تقرّر على إثره إعفاء المسئول المالي الأول والمدير .

وعوض أن يكون جزاؤها التكريم كان جزاؤها الطرد بوضع حدّ لعقدها باعتماد تعّلات واهية ،وذلك دون منحها حقّ الدفاع الذي يعتبر حقّا من الجيل الأوّل لحقوق الإنسان وهو ما دفعها وزميلها للدخول في إضراب جوع صلب المعهد.

وعليه وفي إطار مبدئنا الثابت المتمثّل في حماية المبلغين نساند أساتذة معهد بورقيبة للغات الحيّة في إضرابهم. كما ندعو وزارة التعليم العالي ورئاسة جامعة تونس المنار للبحث في الأمر و رفع المظلمة عن من ساهموا في وقف نزيف الفساد صلب معهد بورقيبة للغات الحيّة. وهو ما يزيد في إصرارنا على الدعوة إلى التعامل بجديّة مع مشروع قانون حماية المبلّغين حتّى لا تكون العواقب متشابهة.

كما ندعو السيد وزير التعليم العالي والبحث العلمي إلى تطبيق قرار طرد مدير معهد اللغات الحية وتقديم ملف إدانته إلى القضاء.

منظمة أنا يقظ