تهديدات جديّة لكاشف الفساد محمد عبد المومن

| 0 مشاركة
w1

يتعرّض في الآونة الأخيرة المبلّغ وكاشف الفساد محمد عبد المومن الى حملات تشويه ووعيد وضغوطات من بعض الأطراف المحسوبة على ضالعين في ملفات فساد بشركة نقل تونس، بلغت حد الإساءة الى شخصه وتهديد حياته عبر نشر صوره على موقع فايسبوك والتشهير به.

وقد سبقت هذه التهديدات فصولا أخرى من الهرسلة الإدارية عبر خلع مكتبه وعدم تمكينه من مكتب آخر لمزاولة عمله ونقلته تعسفيا واحالته على مجلس التأديب في خمس مناسبات وحرمانه من راتبه ومن ظروف عمل ملائمة قبل وبعد ابرام كتب صلح، تحصل بموجبه على جزء من مستحقاته المالية مقابل تنازله عن القضية المرفوعة ضد الشركة، وهرسلة العديد من زملائه لمجرد التعامل معه أو مشاركته فضاء العمل.

يذكر أن محمد عبد المومن قد ساهم في كشف ملفات فساد بشركة نقل تونس، ما أدى الى إحالتها على القطب القضائي الاقتصادي والمالي مع استدعائه مؤخرا كشاهد في عدد منها، بينما يواجه بعض المسؤولين بنفس الشركة تهما متعلقة بالفساد، وفق الفصل 82 وغيره من الفصول بالمجلة الجزائية

وبالنظر الى مختلف التهديدات الجديّة التي تطاله أو تعرّض حياة كاشف الفساد محمد عبد المومن للخطر، يهم منظمة أنا يقظ دعوة الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد والحكومة للتعجيل بتوفير الحماية لهذا المبلغ والملاحقة القضائية للضالعين في حملات التشويه والتهديد.