القضاء ينصف أنا يقظ في ملف شركة اسمنت قرطاج

| 0 مشاركة
w1

في تثمين لدور المجتمع المدني في نشر المعلومات والتقارير وفي مساءلة مؤسسات الدولة، انصفت مؤخرا المحكمة الابتدائية بتونس منظمة أنا يقظ برفض مطلب حجب مقال سبق للمنظمة ان نشرته على موقعها الالكتروني للحديث عن التجاوزات الحاصلة في رفع الائتمان العدلي عن اسهم رجل الاعمال لزهر سطا في الشركة المصادرة اسمنت قرطاج مقابل ضمان مالي بقيمة 5 مليون دينار.

ويأتي هذا الحكم القضائي ابان رفع رجل الاعمال لزهر سطا، الشريك السابق لبلحسن الطرابلسي، لقضية استعجالية طالب فيها بالزام أنا يقظ بحجب المقال من موقعها الالكتروني.

يذكر ان أنا يقظ قد نشرت على موقعها الالكتروني بتاريخ 12 أكتوبر 2017 تحقيقا بعنوان  ''الدولة تناقض القانون مقابل 5 مليارات'' أشارت فيه الى اخلالات إدارية ومالية وقانونية حفت بتعاطي الدولة مع الاملاك المصادرة لرجل الاعمال لزهر سطا.

هذا المقال حرّك أيضا سواكن وزارة أملاك الدولة والشؤون العقارية بأرسالها لتوضيح مفاده ان الوزارة لم تفرط في حقوق الدولة.

توضيح وزارة املاك الدولة بخصوص رفع الائتمان  على املاك لزهر سطا

كما التمست وزارة أملاك الدولة من أنا يقظ التثبت من المعلومات من المصادر الرسمية قبل نشرها، متغافلة عن مطلب النفاذ الذي ورد عليها من المنظمة بتاريخ 30 جوان 2017، ليبقى دون إجابة من الوزارة.

 

انا تراسل وزارة املاك الدولة دون ان تحصل على اجابة

هكذا اذن يأتي انصاف القضاء لمنظمة أنا يقظ ليدعم الحق الدستوري في حرية التعبير والنشر والاعلام، ويتصدى لاية محاولة لحجب المعلومة التي تعتبر سبيلا ووسيلة لمكافحة الفساد بمختلف اشكاله المالية والادارية.